الأطفال يحبّون الموسيقى الهادئة

Aug 03

في الاسبوع الأوّل من عمر حفيدتي لينا، رأيتها مصغية بانتباه لافت لقطعة موسيقيّة هادئة، ووالداها ينظرانها باعجاب، قالت والدتها مروة أنّها كانت تُسمع لينا هذه الموسيقى وهي جنين في رحمها، وها هي تتعرّف على تلك الموسيقى بعد أن خرجت إلى هذه الحياة، وفي الواقع لم أصدّق ذلك، إلّا عندما جاء قيس بقطعة موسيقيّة اخرى، فلم تعد لينا تهتمّ بها، وعندما أعادوا القطعة الأولى عادت تسمع باهتمام واضح على قسمات وجهها.

وانتبهت لاهتمام لينا بالموسيقى بعد أن بلغت من العمر شهرين، فما أن تسمعها موسيقى هادئة حتى تصغي لها، وتتوقّف عن االبكاء إن كانت تبكي، وهي لا تحب سماع الموسيقى الصّاخبة، لذا فهي تطرب لموسيقى الثلاثي جبران ولأغاني فيروز.

وهذا يبرهن أنّ الأطفال يتذوّقون الموسيقة في سنّ مبكر، بل حتّى وهم أجنّة في بطون أمّهاتهم.

4 آب ـ اغسطس ـ 2015



اترك تعليق