هل كان أبي وأمّي وأجدادي كفارا؟

Jun 21

في سهرة زواجي قبل ثلث قرن، أي قبل ان يولد الفنان الرائع محمد عساف بعقد من الزمن، افتتحت والدتي –أطال الله بقاءها – الغناء بين النساء بزغروته”مهاهاة” وقالت:

هاي يا ناس صلوا على النبي الزين

وهاي بدل الصلاة صلاتين

وافتتح أبي- رحمه الله- السامر بقوله:

واول ما نبدي ونقولي

والحذر يصلي ع الرسول

وافتتح صديقي محمد شحادة الدبكة الشعبية بقوله:

وما بتحلى الدبكة ولا الغنيّه

إلّا بتحرير الأرض العربية

وما بننسى الضفة الغربية

والقدس قبلتنا ونور العيونا

فهل كان أبي وأمّي وصديقي وآبائي وأجدادي كفارا؟ ومن يجرؤ على تكفيرهم حتى أعلمه طريق الهداية؟

نسأل الله العلم والتقوى لمشايخنا، كي يريحونا مما يسببه بعضهم لنا من عناء.

21-6-2013



اترك تعليق